نداء للرئيس تبون لإجلاء الرعايا المحاصرين بالأمن التركي في مطار إسطنبول

    ناشدت النائب بالمجلس الشعبي الوطني، “إيمان بوشملة”، رئيس الجمهورية أول أمس الثلاثاء، للتدخل العاجل قصد إجلاء الرعايا العالقين بالمطارات الدولية بالتحديد بتركيا وماليزيا.

وقالت المتحدثة في نص الرسالة الموجهة للرئيس تبون، أن المرحلة الصعبة التي تعيشها البلاد بعد تفشي فيروس كورونا جعلت جميع الجزائريين يلتفون حول دولتهم، ملتمسة مواصلة عملية إجلاء المواطنين العالقين لأكثر من أسبوع في إسطنبول وماليزيا وفي ظروف صعبة، مضيفة أن إخراجهم من محنتهم في أقرب وقت سيعزز الثقة بين المواطن ومؤسسات الدولة التي لطالما دعمته في كل الحالات والأزمات، وقالت المتحدثة أن الجميع يعلم أن التأخر في القيام بهذه العملية راجع لأسباب موضوعية إلا أنها دعت إلى معالجتها وإعادة العالقين مع التزامهم بالإجراءات الخاصة بالحجر الصحي. والجدير بالذكر أن المئات من الرعايا الجزائريين ومن بينهم مواطنون من ولاية جيجل عالقون بتركيا وينتظرون لحد الساعة إجلاءهم في أقرب الآجال بالنظر إلى معاناتهم من التضييق بعد قيام إدارة المطار بغلق جميع المحلات التجارية وحصرهم في منطقة محددة ومحاطة بقوات الأمن التركية، مؤكدين أيضا أن معظمهم أساتذة جامعيون وطلبة دراسات عليا وكذا مرضى قصدوا تركيا بهدف العلاج، علاوة على وجود عدد من التجار وأصحاب الأعمال الحرة.

حراث . ن

الإعلانات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد