سكان (312) مسكن بـ”الميلية” يغيرون وجه الحي

279

بادر شباب حي (312) مسكن، ببلدية “الميلية” إلى القيام بعمليات تطوعية لفائدة تطهير وتنقية محيط الحي من الأوساخ والقاذورات التي طالته، جراء تراكمها وعدم الاكتراث من قبل مصالح البلدية لحالة أحد أكبر أحياء المدينة العتيقة، الذي عرف في المدة الأخيرة حالة من التدهور والغرق في الأوساخ، وانبعاث الروائح الكريهة جراء أعطاب قنوات الصرف الصحي، وأمام النداءات المتكررة التي لم تثمر إلا الوعود لمصالح البلدية بضرورة التدخل، من أجل توفير جو ملائم للسكان وحتى لا يتعرض الأطفال لمخاطر قد تصيبهم، خاصة أننا الآن في مرحلة تكاثر الناموس وبداية نشاطه، ارتأى شباب الحي واعتماداً على سواعدهم وإمكانياتهم الخاصة، استغلال الحجر الصحي بالعمل على تغيير وجه الحي، وإزالة كل النقاط السوداء به، باقتناء مختلف المعدات والتجهيزات والأدوات اللازمة، والقيام بمختلف عمليات التنقية والتهيئة، والحفر، وإعادة الإصلاح، ودهن الجدران، ونقل القمامة، مما أعطى صورة أخرى عن شباب الحي الإيجابي والمبادر، وصورة جميلة للحي الدي ظهر في أبهى حلة.

رياض.ع

الإعلانات

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. باستمراركم في تصفح هذا الموقع، نعتبر أنكم موافقون موافق قراءة المزيد