المسيرة ال25 للطلبة بالعاصمة : تأكيد على دعم مطالب الحراك الشعبي

خرج طلبة الجامعة يوم الثلاثاء مجددا في مسيرة سلمية بالجزائر العاصمة جددوا من خلالها دعمهم لمطالب الحراك الشعبي الداعية إلى إحداث التغيير الجذري والدعوة الى رحيل جميع رموز النظام السابق.

وقد جاب الطلبة كالعادة أهم شوارع العاصمة المؤدية إلى ساحة البريد المركزي وذلك عقب تجمعهم بساحة الشهداء التي أضحت المحطة الاولى لهذه المسيرة الطلابية, التي جدد من خلالها المشاركون تمسكهم بمساندة مطالب الحراك الشعبي الهادفة إلى إحداث التغيير الجذري ومحاربة رموز الفساد.

وخلال هذه المسيرة, ردد الطلبة شعارات تدعو إلى رحيل كل الوجوه المحسوبة على النظام السابق, الى جانب شعارات أخرى مثل “السيادة للشعب و”جزائر حرة ديمقراطية” و “الجزائر حررها الجميع ويبنيها الجميع”.

كما عكست اللافتات التي حملها الطلبة “الرفض القاطع” لأي حوار يتم مع أشخاص محسوبين على النظام السابق الموسوم بالفساد ونهب المال العام, مشددين على ضرورة استبعاد  كل من له علاقة بالفساد والفاسدين.

وأكد الطلبة أيضا على مواصلة تنظيم مسيرتهم الأسبوعية إلى غاية تحقيق مطالب الحراك الشعبي.

من جانب آخر, جدد الطلبة تمسكهم بضرورة مواصلة محاسبة الفاسدين وناهبي المال العام مع التشديد على ضرورة استرجاع أموال الشعب لتمكين الجميع من استعادة ثقتهم في وطنهم.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. باستمراركم في تصفح هذا الموقع، نعتبر أنكم موافقون موافق قراءة المزيد