الحوثيون يتحدثون عن «عشرات القتلى والجرحى» في قصف معسكر بالسعودية

زعمت جماعة «الحوثي» اليمنية، اليوم السبت 3 أغسطس/آب 2019، «سقوط عشرات القتلى والجرحى»، بصاروخ باليستي أطلقته على معسكر سعودي قبالة محافظة نجران جنوب غربي المملكة.

جاء ذلك في بيان صادر عن المتحدث باسم قوات الحوثيين، العميد يحي سريع، نشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

وذكر سريع أن القوة الصاروخية للجماعة أطلقت صاروخاً باليستياً من طراز «بدرF» على معسكر مستحدث للجيش السعودي، قبالة نجران.

وتحدَّث المصدر عن أن «الصاروخ أصاب هدفه بدقة عالية، وسقط على أثره عشرات القتلى والجرحى، وتسبب في حالة إرباك كبيرة بصفوف الجانب السعودي، في حين تم نقل الضحايا إلى مستشفيات نجران»، وفق تعبيره.

وأضاف أن «الضربة الصاروخية جاءت بعد عملية استخباراتية دقيقة لتجمعات الجيش السعودي»، مشيراً إلى أنها «عملية استباقية، لكون قوى التحالف العربي كانت تجهّز للزحف والتصعيد باتجاه مواقعنا بالحدود»، بحسب قوله.

هجمات بطائرات مسيّرة

ولم يصدر فوراً أيُّ تعقيب من الجانب السعودي أو التحالف العربي، على الأمر.

ومؤخراً، كثف الحوثيون من هجماتهم بالطائرات المسيَّرة والصواريخ الباليستية والتقليدية على مواقع وتجمعات للجيش السعودي وقوات الحكومة اليمنية.

وللعام الخامس على التوالي، يشهد اليمن حرباً بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي الحوثيين المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين، وأدى القتال إلى مقتل 70 ألف شخص منذ بداية 2016، حسب تقديرات أممية في 17 يونيو/حزيران 2019.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. باستمراركم في تصفح هذا الموقع، نعتبر أنكم موافقون موافق قراءة المزيد