أزيد من 923 حريق أتى على 6058 هكتارمن الثروة الغابية منذ جوان الفارط

أزيد من 923 حريق أتى على 6058 هكتار من الثروة الغابية تم تسجيله منذ بداية جوان الفارط هذا ما كشف عنه نائب مدير حماية الثروة الغابية بالمديرية العامة للغابات عبد الغني بومسعود

وفي تدخل له على أمواج القناة الأولى هذا الأحد  أوضح بومسعود أن هذه الحرائق مست الغابات و الأدغال و الأحراش التي تضررت  بنسبة 46 بالمئة .

وقدرالمتدخل معدل الحرائق ب 17 حريقا في اليوم الواحد تسبب كل منها في إتلاف 6 هكتارات مبرزا أن  ولاية تيسمسيلت تأتي في مقدمة الولايات المتضررة ب 28 حريقا وإتلاف  1141 هكتارا تليها ولاية تيزي وزوز ب 164 حريق أتت على 962 هكتارا فيما احتلت ولاية عين الدفلي  المرتبة الثالثة ب 44 حريقا تسببت في تضرر 942 هكتار من الثروة الغابية

وأضاف ممثل المديرية العامة للغابات أن الخسائر التي نجمت عن حرائق الولايات الثلاث مجتمعة  تمثل 50 بالمئة من مجمل الخسائر المسجلة عبر كل ولايات الوطن  

و في سياق مكافحة و إخماد الحرائق أكد نائب مدير حماية الثروة الغابية بالمديرية العامة للغابات عبد الغني بومسعود أن عملية إخماد الحريق الذي شب عشية السبت بغابة باينام بالجزائر العاصمة متواصلة وذلك بتسخير امكانيات بشرية هامة من قبل مصالح الحماية المدنية،موضحا أن نشوب الحريق  في الجهة الشماليه المقابله للبحر عرقل عملية الإطفاء بسبب هبوب الرياح  

وقد تم تسخير ثماني شاحنات إطفاء تابعة للمديرية الولائية للحماية المدنية مدعمة بعشر شاحنات من الوحدة الوطنية للتدريب والتدخل بالدار البيضاء اضافة الى طائرتين مروحيتين من المجموعة الجوية التابعة للمديرية العامة للحماية المدنية للسيطرة على هذا الحريق .

هذا ويبقى العامل البشري هو المتسبب الأول في اندلاع حرائق الغابات حسب بومسعود  داعيا المواطنين إلى التحلي بالوعي وتجنب إشعال النيران في الغابات أثناء التنزه .

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد