أزمة مياه يعيشها سكان بعض مشاتي أولاد يحي خدروش بـ”جيجل”

266

يعيش سكان بعض المشاتي على مستوى بلدية “أولاد يحي خدروش” أزمة مياه خانقة، جراء جفاف حنفياتهم، وعدم سيلانها لمدة قاربت السنة، ما أثار استياء ساكنيها وسخطهم على هذا الوضع الذي تزيد حدة تأثيره مع حلول فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة إلى مستوياتها القياسية.

ويشتكي سكان هذه المناطق والمشاتي التي حُرمت من المادة الحيوية، والواقعة بالجهة الجنوبية الشرقية لمقر البلدية، على غرار مشتى “آسول”، “تامزايط”، “بوطو”، “عين مداوية”، و”أيدال”، من عدم تزويدهم بماء الحنفية لمدة قاربت العام، حيث طالبوا الجهات المعنية وعلى رأسها مؤسسة الجزائرية للمياه ومصالح البلدية، بضرورة تزويدهم بهذه المادة الحيوية في أقرب الآجال، نظرا لتزايد الحاجة إليها في هذا الفصل من السنة، بحيث تتضاعف معاناة السكان في البحث عن مصدر للمياه الصالحة للشرب ومياه الغسل، خاصة منطقتي “آسول” و”تامزايط”، لانعدام مياه الينابيع فيهما.

 وقد عبر عديد مواطني المناطق المذكورة لـ”جيجل الجديدة” عن امتعاضهم من التأخر الحاصل في إصلاح الأعطاب التي أصابت بعض مضخات المياه منذ مدة طويلة، وهو الأمر الذي حرمهم من التزود بالماء، ما اضطرهم إلى اللجوء لاقتناء صهاريج المياه بصفة دورية متكبدين ما يترتب عنها من نفقات، وصلت حد عجز بعض العائلات المحدودة الدخل عن اقتنائها، مطالبين الجهات الوصية بضرورة الإسراع في إصلاح الأعطاب المسجلة، وإيصال المياه إلى مساكنهم.

من جهتها أكدت مصالح بلدية “أولاد يحي خدروش” لـ “جيجل الجديدة”، أن العمل على إصلاح الأعطاب التي أصابت مضخات المياه، على مستوى محطة الضخ بـ”آسول”  وكانت السبب في اضطراب التوزيع في المدة الأخيرة جارية منذ مدة، غير أن قطع الغيار غير المتوفرة أخر عملية إعادة تركيبها، وتزويد السكان بالماء الشروب، في حين استطاعت البلدية أن تحصل على مضخة جديدة، من مديرية الموارد المائية بولاية “جيجل” سيتم تركيبها بمحطة الضخ حال الانتهاء من الإجراءات المتعلقة بها في غضون الأيام القليلة القادمة، لتؤكد ذات المصالح أنها على دراية بمعاناة المواطنين، وسيتم تدارك الأزمة وتزويد سكان المشاتي المعنية بالمادة الحيوية في القريب العاجل، وأضافت ذات المصالح أن عملية تسيير تزويد السكان بالمياه، تم إسنادها للجزائرية للمياه اعتباراً من الفاتح جانفي الماضي، وأن المؤسسة مسؤولة عن الأعطاب والتوزيع، كما لم تخفِ ذات المصالح اهتمامها وسهرها على المرافقة المستمرة للجزائرية للمياه من أجل تقديم خدمة جيدة في مجال تزويد السكان بماء الحنفية إلى حين ضبط المؤسسة لأمورها على مستوى البلدية.

رياض.ع

الإعلانات

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. باستمراركم في تصفح هذا الموقع، نعتبر أنكم موافقون موافق قراءة المزيد