أئمة “جيجل” يشرحون طريقة صلاة العيد في المنازل

408

صرح الشيخ “خير الدين بوطغان” إمام مسجد “عمر بن الخطاب” لـ”جيجل الجديدة” أن صلاة العيد سنةٌ مؤكدةٌ تؤدى في أول أيام شوال بعد حوالي نصف ساعة من طلوع الشمس، حيث تُصلى بركعتين جهريتين يكبر فيها سبعة (7) تكبيرات الإحرام وستة (6) تكبيرات في الركعة الأولى لتقرأ سورة الفاتحة وسورة من القرآن يستحب أن تكون “الأعلى”، أما في الثانية فتكبر تكبيرة الإحرام وخمسة (5) تكبيراتٍ مع الفاتحة وسورة يستحب أن تكون “الغاشية”، وتكون صلاة العيد بدون إقامةٍ ولا أذانٍ وتسقط الخطبتين نظرًا لأدائها في المنزل بسبب وجود عذر انتشار المرض، وبخصوص زكاة الفطر فقد بين “الشيخ بوطغان” أن الأشخاص الذين قاموا بجلب زكاتهم إلى المسجد يعدون على أصابع اليد بسبب غلقها وتعليق صلاة الجماعة بها، من جهته فقد أكد الشيخ “رمضان أولاد بلة” إمام مسجد “عبد الحميد ابن باديس” بـ “القنار نشفي” لـ “جيجل الجديدة” أن صلاة العيد تقام بعد دخول الوقت وهو نصف ساعةٍ بعد الشروق إلى غاية وقت الظهر، وهي تصلى فرادى أو جماعاتٍ بسبعة تكبيراتٍ (واحدةٍ للإحرام وستة تكبيرات)، حيث تكون الركعة الأولى بالفاتحة وسورةٌ من الأفضل أن تكون “الأعلى”، أما الثانية فبسورة الفاتحة والأحسن سورة “الغاشية” بدون خطبةٍ ولا آذانٍ ولا إقامةٍ وتكون الإمامة من نصيب الرجل والنساء في آخر الصفوف، وأضاف محدثنا أنهم قاموا بتعقيم المسجد بمساهمة المحسنين والمتطوعين بدون أي مساعدة من السلطات البلدية.

م. ر 

الإعلانات

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. باستمراركم في تصفح هذا الموقع، نعتبر أنكم موافقون موافق قراءة المزيد